أبو أيوب الأنصاري رضي الله عنه تحت أسوار القسطنطينية